الرئيسية » الأخبار » #انقذوا_ايمان.. ابنة قرية بليفيا قبل أن تصبح قعيدة

#انقذوا_ايمان.. ابنة قرية بليفيا قبل أن تصبح قعيدة

ايمان فتاة عمرها ١٩ سنه يتيمة الأم من قرية بليفيا مثال حى لتحول الحال فى لحظه.
وهى فى سن ال١٦ سنه تلعب وتلهو مثلها مثل أى طفله وقعت بشكل عادي جداً لتكتشف أصابتها بخلل فى الجينات الوراثية يظهر بعد سن معين.
كنا على أعتاب اخر أمل لها فى الحياه ونحن نجرى لها أشعة رنين على المخ والتى أظهرت بالفعل وجود ضمور فى الخلايا الجزعية بالمخيخ مما سيتسبب فى أن تكون قعيده ما تبقى من عمرها وهى فى ريعان شبابها.
وبدلا من تكون فى إنتظار فرحة عريسها أصبحت الآن فى انتظار الموت الذى يقترب منها شيئاً فشيئا لدرجة أن العلاج باهظ الثمن الذى كتب لها من أكبر الاطباء لن يفيد الا فى محاوله بائسه فى ثبات مستوى تدهور الحاله عند هذا الحد.
بنناشد أصحاب القلوب الرحيمه، المسئولين، رجال الأعمال، المؤسسات، الجمعيات فى تبنى حالة ايمان بعد أن أجمع كبار الأطباء في القاهره وبنى سويف على ضرورة سفرها للخارج ألمانيا أو كندا لإجراء عمليات الحقن والأمل هناك كبيراً فى استعادتها لصحتها فى المراكز الصحية المتخصصه فى هذا المجال هناك، ده رقم إيمان
01224947850 للتواصل معها مباشرة.. والله المستعان
شارك الخبر على صفحتك عاوزين نلحقها قبل فوات الآوان

عن سدمنت اليوم

سدمنت اليوم.. هو موقع ومجلة يقوم عليه مجموعة من الشباب المستقلين الغير تابعين لأي حزب أو فئة، كل هدفهم فتح رئة جديدة يتنفس من خلالها الشباب

اضف رد